الملتقى الرابع للجامعات التركية بالمغرب

08/03/2018

يشهد "ملتقى الجامعات التركية 4" في المغرب إقبالا كثيفا من الطلبة المغاربة لاستكمال دراستهم بالجامعات التركية.
وقدّمت جامعات تركية عروضا دراسية للطلبة المغاربة بالعاصمة الرباط السبت، بينما قدمت الجامعات ذاتها عروضها بمدينة فاس (شمال) الأربعاء، على أن ينتقل الملتقى في وقت لاحق إلى مدينة الدار البيضاء.
وينظم الملتقى مركز "قرطبة للدراسة بالخارج" (مغربي مستقل)، بمشاركة ممثلين عن 12 جامعة تركية.


افتتح السفير التركي لدى الرباط أدهم بركان أوز، السبت، فعاليات الملتقى بالرباط وسط حضور كثيف للطلاب والتلاميذ المغاربة.
وقال أوز، على هامش الملتقى، إنّ "الانفتاح العملي يعتبر من أهم العوامل التي تعزز العلاقة بين المغرب وتركيا".
وأضاف أن "الحضور الكثيف من قبل الطلاب المغاربة في هذا النشاط التعريفي ورغبتهم في الالتحاق بالجامعات التركية يؤكد جودة التعليم العالي في تركيا".
وشهد الملتقى مشاركة المركز الثقافي التركي بالرباط "يونس أمره"، الذي أطلع المشاركين على الأنشطة التي يعقدها في المغرب.

قال أنصار فرات، رئيس المركز، إن "الملتقى يعتبر محطة للتبادل العلمي بين المغرب وتركيا وفرصة للانفتاح على ثقافة البلدين".
وأضاف فرات، أن "مركز يونس إمرة يشارك للمرة الرابعة في هذا الملتقى لتعريف المشاركين بالجامعات التركية الحكومية التي تعامل الطلبة الأجانب كمعاملة الأتراك".
وتابع: "عملنا أيضا في هذا الملتقى على التعريف بالمدرسة الصيفية التي يعقدها مركز يونس إمرة صيف كل عام بتركيا".ودعا الطلبة المغاربة الى التسجيل ببرنامج المنحة التركية التي تقدمها حكومة بلاده، والانخراط بالفعاليات الثقافية التي ينظمها المركز الثقافي التركي في المغرب.

يدرس أكثر من 2000 طالب مغربي، بمختلف التخصصات، في الجامعات العامة والخاصة والوقفية بتركيا

.